المتظاهرين

الأمم المتحدة: استخدام القوة ضد المتظاهرين الفلسطينيين من قبل قوات الاحتلال بمثابة « جريمة حرب »

المتظاهرين على طول حدود غزة، عودة التظاهر السلمي الفلسطيني لا تشكل تهديدًا حقيقيًا على تلك القوات،  وذكّر المسؤول الأممي المعني تلك  السلطات  بوجوب احترام مقتضيات  القانون الدولي  الإنساني وقواعده التي تفرض حظرا صارما على استخدام القوة، وبكون ممارسة القوّة المميتة ضد المتظاهرين وقتلهم،يعدّ  انتهاكا لهذه القواعد، ولاسيما في ظل واقع الاحتلال،  ويرقى إلى القتل العمد وهو خرق جسيم لاتفاقية جنيف الرابعة، وكذلك جريمة حرب .

والجدير بالتذكير أنّ يوم الاثنين 14 ماي الجاري  شهد  ارتكاب جيش الاحتلال  مذبحة ضد المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، حيث قتل 60 شخصًا وأصيب أكثر من 2770 شخصًا بالذخيرة الحية والرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع..

وتتنزل حركة التظاهر و الاحتجاجات الفلسطينية في نطاق الرفض  والتنديد بعملية نقل السفارة الأمريكية إلى القدس الذي يتزامن مع الذكرى الـ70 للنكبة الفلسطينية بقيام دولة الاحتلال اليهودي على تراب فلسطين.

A voir aussi

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

A ne pas manquer