الزيارة الأولى من نوعها لمسؤول هندي رفيع المستوى منذ 1984 تشمل توقيع...

الزيارة الأولى من نوعها لمسؤول هندي رفيع المستوى منذ 1984 تشمل توقيع اتفاقيتي تعاون بين تونس والهند

0
PARTAGER

خلال جولته الإفريقية حل منذ أمس نائب رئيس الجمهورية الهندية « محمد حميد الأنصاري » صحبة وفد رفيع المستوى بتونس حيث عبّر رئيس الجمهورية عن ارتياحه لروابط الصداقة والتعاون العريقة بين تونس والهند مبرزا رغبة الجانب التونسي في العمل على تطوير التعاون الثنائي في شتّى المجالات.

كما أكد رئيس الحكومة الحبيب الصيد بالمناسبة أن مستوى التعاون بين تونس والهند سيطال قطاعات متنوعة على غرار صناعة السيارات والمجالات الكيميائية والفلاحية وصناعة الأدوية علاوة على التعاون السياسي من خلال تبادل الأفكار والآراء.

ووقع كل من تونس والهند أمس الخميس 02 جوان 2016 بقصر الحكومة بالقصبة، اتفاقيتين تتعلقان بمجالات تكنولوجيا الاتصال والصناعات التقليدية،حيث علق رئيس الحكومة أن الأهداف المستقبلية ستتجه إلى تدعيم التعاون مع الهند في العمق الإفريقي مشيرا إلى وجود إمكانية لانجاز مشاريع مشتركة مع الهند في القارة السمراء مبينا أنه تم الاتفاق على انعقاد اللجنة العليا التونسية الهندية موفى سنة 2016 بالهند.

.
من جانبه أبرز أنصاري أن زيارته الأولى من نوعها لمسؤول هندي رفيع المستوى منذ 1984، تتنزّل في إطار رغبة بلاده في تطوير علاقاتها مع تونس وبحث سبل دفع التعاون في جميع المجالات وان الهند مستعدة لاستقطاب 350 مواطن تونسي للتدرب والتكوين في مختلف المجالات خلال السنوات الخمس القادمة ، مشددا على وجود تحديات مشتركة تجمع البلدين وعلى رأسها ظاهرة الإرهاب.

Pas de commentaires

Laisser un Commentaire