توقيع اتفاق لإطلاق شبكة مستثمرين أفارقة بمشاركة الصندوق التونسي للودائع والأمانات

توقيع اتفاق لإطلاق شبكة مستثمرين أفارقة بمشاركة الصندوق التونسي للودائع والأمانات

0
PARTAGER

أعلن « صندوق الودائع والأمانات » التونسي، الاربعاء، عن توقيعه، على هامش القمة العالمية للمناخ المنعقدة حاليا بمراكش (المغرب الأقصى)، على مذكرة تفاهم تتعلق بإطلاق شبكة مستثمرين أفارقة مع صناديق الأمانات الإفريقية تحت شعار « تعبئة الإدخار المحلي من أجل إفريقيا خالية من إفرازات الكربون » (الملوث للمناخ)، وهو اتفاق، أكد أنه يجسد التزام صناديق الأمانات بالقارة، بتوجيه الادخار نحو المشاريع غير المضرة بالمناخ والصديقة للبيئة. وجاء إطلاق المشروع، وفق المصدر، ببادرة من صندوق الودائع والأمانات المغربي، الذي عمل على تعبئة الهيئات الإفريقية الشبيهة، ومن بينها صندوق الودائع والأمانات التونسي. وتتوافق هذه المبادرة مع « الالتزام الأخضر » الذي تعمل الهيئة التونسية على تفعيله. وترمي شبكة المستثمرين الأفارقة المزمع إنشاؤها إلى تحقيق الأهداف التالية: ـ الالتزام بإدماج محور المناخ ضمن قرارات واستراتيجيات التمويل ـ انخراط أعضاء الشبكة في الائتلافات العالمية للمستثمرين ـ التزام الأعضاء باتخاذ اجراءات وتدابير مشتركة تكرس الالتزام بقضية المناخ ضمن استثماراتهم ـ الانخراط في برامج استثمارية لفائدة إفريقيا ـ المساعدة على تشخيص المشاريع يشار إلى أن تونس تشارك في أشغال المؤتمر 22 لأطراف الاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية الملتئم بمراكش من 7 الى 18 نوفمبر الجاري بمشاركة 197، بوفد يقوده رئيس الحكومة، يوسف الشاهد. جدير بالتذكير أن « صندوق الودائع والأمانات » تم إحداثه بمقتضى المرسوم 85 لسنة 2011 المؤرخ في 13 سبتمبر 2011 ، وهو مؤسسة عمومية تتمتع بالشخصية المعنوية وبالاستقلال المالي، تتولى « الحفاظ على الموارد والأموال والسندات التي توضع على ذمته والموارد التي يتولى تعبئتها والتصرف فيها باستعمالها في التوظيفات والاستثمارات (رقاع الخزينة، والمساهمة في استثمارات بصفة مباشرة أو غير مباشرة أو في إطار شراكة مع القطاع الخاص في كل المجالات الاقتصادية ذات الصبغة الاستراتيجية، إضافة إلى الاستثمار في الأسواق المالية).

Pas de commentaires

Laisser un Commentaire