تونس تتصدر قائمة الدول الإفريقية التي تستجيب للمواصفات العالمية الخاصة بنظام الجودة

تونس تتصدر قائمة الدول الإفريقية التي تستجيب للمواصفات العالمية الخاصة بنظام الجودة

0
PARTAGER

أكد وزير التكوين المهني والتشغيل عماد الحمامي، خلال ملتقى رؤساء المؤسسات الفرعية الذي نظمه، اليوم الثلاثاء بالعاصمة، المركز الوطني للتكوين المستمر والترقية المهنية بمناسبة تجديد تسليم المركز شهادة مطابقة لنظام الجودة حسب المواصفات » ايزو 9001 « ، أن تونس تتصدر قائمة الدول الإفريقية التي تستجيب للمواصفات العالمية الخاصة بنظام الجودة. واعتبر الحمامي أن الوضع الاقتصادي الحالي يستدعي تعميم الإشهاد بالمطابقة حسب نظام الجودة « ايزو 9001 » على كل مصالح وزارة التكوين المهني وتشجيع جل المؤسسات على تحسين نظم ضمان جودتها والعمل على تطويرها، وذلك من أجل ضمان مؤشرات مشجعة على مستوى الإنتاجية والتنافسية ودفع الاستثمار في البلاد، إضافة إلى خلق فرص عمل إضافية. وبين، في هذا السياق، أن تجديد تسليم المركز شهادة مطابقة لنظام الجودة « ايزو 9001″، يعد انجازا متميزا نتيجة لما يبذله من جهود متواصلة طيلة سنوات قصد إرساء علاقة تفاعلية بينه وبين حرفائه لإرضائهم من خلال تحسين جودة الخدمات المسداة لفائدتهم. وأفاد الوزير أن المركز الوطني للتكوين المستمر والترقية المهنية، انطلق في تفعيل المشروع المتعلق بـ »مراجعة منظومة التكوين المستمر لتحسين مردوديتها لفائدة المؤسسات والشركاء المهنيين والاجتماعيين » والذي يهدف بالخصوص إلى إعداد المواصفات والمقاييس في مجال التكوين المستمر وتفعيلها، فضلا عن إرساء منظومة تمويل التكوين المستمر تحفيزية منسجمة مع منوال الحوكمة وتضمن مبدأ التعلم مدى الحياة. وأبرز، في ذات الإطار، أن التكوين المستمر يعتبر مكونا أساسيا من مكونات المنظومة الوطنية لإعداد الموارد البشرية في تكامل وتفاعل مع قطاعات التربية والتعليم العالي والتشغيل لتأهيل طالبي التكوين مهنيا وثقافيا واجتماعيا ولتنمية القدرات المهنية للشغالين ولتمكين المؤسسات الاقتصادية من تحسين أسباب إنتاجيتها والرفع من قدراتها التنافسية. وبين المدير العام للمعهد الوطني للمواصفات والملكية الصناعية نبيل بشير، من جهته، أن مواصفة « ايزو 9001″ تعد الأكثر استعمالا في العالم؛ حيث يعتمدها أكثر من مليون و500 مستخدم، مبرزا اهمية استعمالها لإرساء ديناميكية متميزة في مجال تطوير أداء المؤسسات العمومية والخاصة. يذكر أن « ايزو 9001″ وهي مواصفة دولية صادرة عن المنظمة الدولية لتوحيد المقاييس، منذ عام 1987، « تمثل نظاما لإدارة الجودة الأكثر تطبيقا على مستوى العالم وجرى عليها العديد من التعديلات.

Pas de commentaires

Laisser un Commentaire