القائمة السوداء

تونس تضاف إلى القائمة السوداء للدول المعرضة بشدة لمخاطر غسيل الأموال وتمويل الإرهاب

صوت البرلمان الأوروبي الأربعاء على اقتراح باضافة تونس إلى الدول المدرجة في القائمة السوداء « المعرضة بشدة لمخاطر غسيل الأموال وتمويل الإرهاب  » .

وأضاف البيان الصادر عن البرلمان الاوروبي أن بلدين آخرين هما سريلانكا وترينيداد وتوباغو قد اضيفا أيضا إلى هذه القائمة .

وقد اثار التصويت أراء منقسمة حول القضية حيث صوت 357 نائبا على الاقتراح وعارضه 293 نائبا بينما امتنع 26 نائبا عن التصويت.

ووفقا للخبير الاقتصادي عزالدين سعيدان ، فإن هذا القرار سيكون له « تداعيات جانبية سلبية جدا » .

وقال « أن ذلك يعني أن اي اجنبى له معاملات تجارية أو استثمارية في تونس سيخضع للمساءلة في بلاده للاشتباه في غسيل الأموال « 

وفي رايه، يعتبر تصويت البرلمان الأوروبي « سياسيا ويمكن أن يؤدي الى توصيات للمؤسسات المالية كي لا تتعامل مع تونس » .

ويشير الخبير إلى أن « على تونس أن تعمل فورا على إقناع البرلمان الأوروبي باخراجها من هذه القائمة  » .

وتشير القائمة التي وضعتها المفوضية الأوروبية إلى البلدان التي ترى أنها تعاني من أوجه قصور إستراتيجية في نظمها لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

وقد راى المعارضون لهذا القرار أن إضافة تونس إلى القائمة السوداء  » ليست مستحقة  » باعتبار أن هذه الدولة هي ديمقراطية ناشئة تحتاج إلى دعم، وأن القائمة لا تأخذ بعين  الاعتبارالتدابير التي اتخذتها الحكومة التونسية لتعزيز نظامها المالي ضد الأنشطة الاجرامية .

A voir aussi

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

A ne pas manquer