رئيس الجمهورية التونسية : « إن ما يمسّ الفرنسيين يمسّنا عن قرب »

رئيس الجمهورية التونسية : « إن ما يمسّ الفرنسيين يمسّنا عن قرب »

0
PARTAGER

شهدت مدينة نيس جنوبي فرنسا، الليلة الماضية، اعتداء سائق شاحنة محملة بالمتفجرات منتصف ليلة أمس الخميس 14 جويلية 2016 بساحة الانجليز،و ذلك خلال احتفالات العيد الوطني الفرنسي ما أسفر عن مقتل 84 شخصا على الأقل واصابة العشرات، بينهم 18 جريحا في حالة خطرة، بحسب اول حصيلة لوزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف.

بدورها عبرت رئاسة الحكومة التونسية عن تقبلها للفاجعة ببالغ عبارات المواساة إلى جمهورية فرنسا قيادة وحكومة وشعبا وتتمنى الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

كذلك أوضح بيان لوزارة الخارجية تعبير تونس عن تضامنها التام ووقوفها إلى جانب فرنسا في جهودها الرامية إلى مكافحة آفة الإرهاب وتاييدها لكل الإجراءات التي تتخذها الحكومة الفرنسية لضمان سلامة أراضيها وأمن مواطنيها وزوارها.

و قال الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، اليوم الجمعة، « إن ما يمسّ الفرنسيين يمسّنا عن قرب »، وذلك تعقيباً على الاعتداء الإرهابي الذي وقع الليلة الماضية في « نيس » بفرنسا وخلّف عشرات القتلى والجرحى.

ومن مقر إقامة السفير الفرنسي بضاحية المرسى بالعاصمة تونس الذي زاره صباح اليوم أضاف السبسي « أنا هنا في دار فرنسا(مقر إقامة السفير الفرنسي بتونس) لتقديم التعازي للشعب الفرنسي في ضحايا عملية نيس الإرهابية »، وذلك بحسب مقطع فيديو بثّته صفحة الرئاسة التونسية على شبكة التواصل الاجتماعي « فيسبوك ».

كما وجه رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، صباح اليوم الجمعة، رسالة تعزية وتضامن لنظيره الفرنسي فرنسوا هولاند، عبر له فيها عن ألمه وحزنه العميقين، على إثر الهجوم الارهابي « الجبان »، الذي الذي خلف عشرات الضحايا الابرياء

Pas de commentaires

Laisser un Commentaire