ستراسبورغ

فرنسا: ماكرون يدافع عن قانون مكافحة الإرهاب في ستراسبورغ

توجه الرئيس الفرنسى ايمانويل ماكرون يوم الثلاثاء إلى مجلس أوروبا ثم إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ للدعوة إلى قانون مكافحة الإرهاب الجديد.

في حين أن فرنسا تعيش اليوم الأخير في ظل حالة الطوارئ، سافر رئيس الدولة إلى ستراسبورغ للاجتماع أولا بالأمين العام لمجلس أوروبا ثوربيورن جاغلاند، ثم ألقى كلمة أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

و أفاد ماكرون « ان الحرب ضد الإرهاب يجب ان تبنى باحترام الحريات الأساسية التى تضمنها الاتفاقية الأوروبية حقوق الإنسان« .

ثم رغب في طمأنة معارضي قانون مكافحة الإرهاب الجديد الذي سيدخل حيز التنفيذ في الأول من نوفمبر موضحا أن « مكافحة الإرهاب لا تهدف إلى إدامة حالة الطوارئ بل تنص على التدابير اللازمة لحماية مواطنينا « .

وفى حديثه أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، دعا الرئيس الفرنسي بقوة فى خطاب طويل إلى قانون مكافحة الإرهاب.

وأكد على وجه الخصوص أن « ضمان السلامة من خلال شغف السلامة هو خطأ » وهنأ المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان على اثنين من قراراتها الأخيرة ضد الإرهاب.

A voir aussi

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

A ne pas manquer