كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية يؤكد استعداد تونس لمواصلة مساندة الحوار...

كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية يؤكد استعداد تونس لمواصلة مساندة الحوار بين الليبيين

0
PARTAGER

جدد صبري باش طبجي،كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية، الثلاثاء 6 سبتمبر 2016 بتونس، ،تأكيده على استعداد تونس لمواصلة مساندة كافة الأطراف الليبية وتشجيعهم على انتهاج الحوار من أجل التوصّل إلى التوافق حول القضايا الجوهرية والأساسية التي تتصّل بمستقبل ليبيا و ذلك في كلمة ألقاها أمام المشاركين في أشغال اليوم الثاني لاجتماع الحوار السياسي الليبي. وأشار كاتب الدولة في هذا السياق إلى تفاؤل تونس بقدرة الليبيين على تجاوز هذه المرحلة الدقيقة والمرور إلى بناء مؤسسات الدولة القادرة على فرض سلطة القانون وبسط نفوذها على كامل ترابها الوطني مع » احترام خيارات الشعب الليبي، والحرص على التواصل مع كافة مكوناته بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية ومرجعياتهم الإيديولوجية ». كما ذكّر بالإجراءات التي اتخذتها تونس للمساهمة في التخفيف من معاناة الأشقّاء الليبيين رغم دقّة الظرف الاقتصادي وخطورة الأوضاع الأمنية من خلال آلية دول جوار ليبيا والمشاركة في المؤتمرات والندوات الإقليمية والدولية المتصلة بالشأن الليبي. وعبر بالمناسبة عن تقدير تونس للجهود الكبيرة التي يبذلها السيد مارتن كوبلر الممثل الخاص للأمين العام، رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، لرعاية الحوار الوطني الليبي وتسهيل تقديم وتنسيق الدعم الدولي إلى الشعب الليبي. و جدير بالذكر أن الثلاثاء المنقضي مثل موعدا لانطلاق ثاني أيام الحوار السياسي التشاوري بين الفرقاء السياسين الليبيين ورئيس المجلس الرئاسي الليبي فائز السراج لمتابعة تنفيذ الاتفاق السياسي، والإشكاليات التي تعيق مسار تنفيذه حيث تم التأكيد على ضرورة التوصل إلى اتفاق يخرج ليبيا من أزمتها وضرورة التوصل إلى حل وفاقي. وشاركت في هذا الحوار الأطراف الموقعة على اتفاق الصخيرات بالمغرب، زيادة على ممثلين لبرلمان طبرق والحكومة المنبثقة عنه، حضره المعبوث الأممي مارتن كوبلر، ولم يتجاوز النقاش خلال اليومين سوى مساءلة حكومة الوفاق بزعامة فايز السراج عن إنجازاتها منذ دخولها طرابلس، وكذا التداول حول أسماء وزارية تقف عائقًا أمام مصادقة البرلمان.

Pas de commentaires

Laisser un Commentaire