كندا تتعهد بدعم تونس

كندا تتعهد بدعم تونس في مجموعة 7 زائد 6 بما يساعدها على رفع التحديات الأمنية

إجتمع وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي أمس الجمعة بمقر الوزارة، مع سفيرة كندا بتونس كارول ماكوين،وشكل دعم التعاون التونسي الكندي في المجال العسكري وتنمية الصحراء العميقة أبرز محاور هذا اللّقاء حسب ما نشرته وكالة تونس افريقيا للانباء. 


وبالمناسبة أكّد وزير الدفاع على « دعم التعاون في مجال التكوين والتعليم العالي العسكري والمراقبة الديمقراطية على القوات المسلحة ومهمات حفظ السلام في العالم، باعتبار أنّ  كندا تمثل مرجعا في المجال وفق بلاغ للوزارة » .


كما دعا إلى ضرورة بعث  » مشاريع متكاملة ذات طابع اقتصادي واجتماعي وبيئي في المناطق الصحراوية العميقة، على غرار مشروع رجيم معتوق، وذلك بما يوفّر فرصا جديدة للنّماء ويثبّت السكان بها ، معبّرا عن أمله في أن تتوفّر عوامل نجاحها على المستوى الوطني وتتفاعل بعض البلدان الصديقة مع هذه المشاريع وتساهم في إنجازها بحسب الإمكانيات المتاحة ».


وعلى صعيد آخر، بيّن الزبيدي أنّ  » مجموعة 7 زائد 6 تشكّل إطارا من شأنه أن يساعد على مزيد إتاحة فرص للتعاون الثنائي ومتعدد الأطراف في مجالي الدفاع والأمن، بما يمكّن تونس من مواجهة التهديدات الإرهابية « ، مضيفا أنّ  » حماية الحدود التونسية لا تهم تونس فقط، بل هي حماية أيضا للأمن الأوروبي « .

ومن جهتها بيّنت السفيرة أنّ كندا ستعمل على  » دعم تونس في مجموعة 7 زائد 6 بما يساعدها على رفع التحديات الأمنية وتحقيق أمن البلاد واستقرارها « ، منوّهة بدور الجيش الوطني في  » المساهمة في توفير عوامل الإنتقال الديمقراطي والإنخراط في منظومة المراقبة الديمقراطية على القوات المسلحة « .

A voir aussi

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

A ne pas manquer