وزير الداخلية الفرنسي

وزير الداخلية الفرنسي يستنكرالعنف الذي ارتكب على هامش مسيرة النقابيين في باريس

استنكر وزير الداخلية الفرنسي ، الثلاثاء، على حسابه على موقع تويتر « العنف الذي ارتكب على هامش مسيرة النقابيين يوم أمس في باريس حيث شارك 1200 شخص مقنع في المسيرة ».

وأضاف الوزير « كل شيء يتم عمله لوقف هذه الاضطرابات الخطيرة للنظام العام والقبض على مرتكبي هذه الأعمال المشينة ».

وبينما تجمع عدة آلاف من الأشخاص في باريس للمشاركة في المظاهرة النقابية التقليدية في الأول من ماي، أفسح الطريق أمام العنف.

وذكر مقر شرطة باريس على حسابه على تويتر وجود « 1200 ملثمين من الأفراد ملثمين قاموا برشق مقذوفات حارقة على قوات النظام ».

ووفقا للمصدر نفسه، فقد أضرم النار على مطعم ومعرض لبيع السيارات وآله بناء على أيدي أفراد مقنعين.

A voir aussi

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

A ne pas manquer