وزير الشؤون الخارجية :إنقاذ ليبيا من مخاطر التقسيم والحرب الأهلية يتطلب من...

وزير الشؤون الخارجية :إنقاذ ليبيا من مخاطر التقسيم والحرب الأهلية يتطلب من المجتمع الدولي اتخاذ خطوات عملية عاجلة

0
PARTAGER

أصدرت وزارة الخارجية التونسية،أمس الجمعة، بيانا أفادت فيه بأن خميس الجهيناوي نبه خلال الكلمة التي ألقاها في نيويورك، خلال اجتماع مجموعة الاتصال الدولية حول ليبيا برئاسة وزيري خارجية الولايات المتحدة الأمريكية جون كيري، وإيطاليا باولو جانتيلوني،إلى أن خطر الجماعات الإرهابية مازال قائما في ليبيا رغم النجاحات العسكرية التي تم تحقيقها مؤخرا في مدينة سرت، مؤكدا أن الإرهاب الذي يشكل تهديدا لليبيا ولدول الجوار والمنطقة عموما، يستدعي مزيدا من التعاون والتنسيق الأمني على الصعيدين الإقليمى والدولي.

و أشار إلى أن إنقاذ ليبيا من مخاطر التقسيم والحرب الأهلية يتطلب من المجتمع الدولي اتخاذ خطوات عملية، وتحمل المسؤولية في اتخاذ القرارات الصائبة، وأضاف أن « تونس ستواصل دعم الشعب الليبي الشقيق في هذه الأوقات العسيرة، رغم تدهور الوضع الأمني في ليبيا وتأثيره على بلادنا أمنيا واقتصاديا، في وقت تواجه فيه تحديات مرحلة الانتقال الديمقراطي ». كما دعا الجهيناوي المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إلى مواصلة التفاوض والتحلي بالمرونة اللازمة، لإقناع بقية الأطراف الليبية بالانخراط في هذا الاتفاق وتوفير الضمانات الضرورية للحصول على ثقة مجلس النواب الليبي.

Pas de commentaires

Laisser un Commentaire