وزير الشؤون الخارجية يدعو المجتمع الدولي إلى إيجاد حل سياسي في ليبيا

وزير الشؤون الخارجية يدعو المجتمع الدولي إلى إيجاد حل سياسي في ليبيا

0
PARTAGER

استقبل خميس الجهيناوي وزير الشؤون الخارجية اليوم الأربعاء 07 ديسمبر 2016، +إليزابيث باربيي المبعوثة الخاصة الفرنسية إلى ليبيا التي كانت مرفوقة بالسيدة بريجيت كورمي سفيرة فرنسا بليبيا. وتم خلال اللقاء استعراض وجهات نظر البلدين بخصوص الملف الليبي والسبل الكفيلة بإعادة الأمن والاستقرار إلى هذا البلد. وجدد الوزير بالمناسبة تأكيد حرص تونس المتواصل على لمّ شمل الليبيين بغض النظر عن انتماءاتهم، وتشجيعهم على الحوار للتوصل إلى توافق بينهم دون التدخل في شؤونهم الداخلية. وذكر في هذا المجال باستضافة بلادنا لجلسات الحوار الوطني الليبي، ودعمها لحكومة الوفاق الوطني برئاسة السيّد فائز السراج باعتبارها الحكومة الشرعية في ليبيا استنادا إلى قرارات مجلس الأمن الدولي. وحث وزير الشؤون الخارجية المجتمع الدولي على تحمل المسؤولية في اتخاذ الإجراءات الضرورية لإنقاذ ليبيا من مخاطر توسع النزاع واستدامته، مشددا على أن تواصل غياب سلطة الدولة له تأثير سلبي مباشر على بلادنا وعلى بقية دول الجوار وعلى منطقة البحر الأبيض المتوسط وأوروبا . وأكّد على ضرورة بذل الدول الأوروبية بالخصوص مزيدا من الجهود لإقناع مختلف الأطراف الليبية بحتمية تقديم تنازلات متبادلة لتجنيب بلادهم مزيد الانزلاق نحو الفوضى، دون مناصرة طرف ضد آخر. من جهتها أكدت المبعوثة الفرنسية إلى ليبيا حرص بلادها على المساهمة في الجهود الهادفة إلى إعادة الأمن والاستقرار في ليبيا، مشيرة بدورها إلى ضرورة تضافر جهود المجتمع الدولي لإيجاد حل توافقي.

Pas de commentaires

Laisser un Commentaire