Opinion : « Menaces pesant sur la Sécurité Nationale »

Sécurité Nationale

Par Salem Fourati La notion de Sécurité Nationale n’a jamais été autant utilisée pour protéger et développer les intérêts des pays dont certains sont allés en guerre au nom de sa défense. Pour notre pays et de plus en plus, des hommes politiques se réfèrent  à la notion de «  Sécurité Nationale » pour exiger la prise

النظام الإقليمي العربي الواقع والآفاق (الجزء الثاني)

النظام الإقليمي

ثانيا: طور اجهاد محور حركة الدفع القومي بتعقّد الصراع العربي الإسرائيلي  وتراجع التوجّهات القومية العربية مقابل  صلابة الوطنيات القطرية وتصاعد تيارات الإسلام السياسي (1967/1973) . أكّد حصاد الحرب الحاصلة سنة1967 هشاشة النظام الإقليمي العربي وضعف المحور القومي القائد فيه وبيّن الكلفة الفادحة لنهج المواجهة الحربيّة غير المتكافئة مع إسرائيل ودخول هذا المحور في حالة اجهاد

Opinion : Est-ce la fin du multilatéralisme ?*

multilatéralisme

Par Ali Hachani, ancien Ambassadeur, ancien Représentant Permanent de Tunisie auprès de l’ONU Suite aux élections à mi-parcours pour le Congrès des Etats Unis d’Amérique qui se sont déroulées au début du mois de novembre 2018, les observateurs ont multiplié les analyses quant aux conséquences prévisibles des résultats de ces élections sur la politique étrangère

النظام الإقليمي العربي الواقع والآفاق (الجزء الأول)

النظام الإقليمي العربي

يسرموقع “الدبلوماسي”ان يقدم بداية من اليوم وفي ثلاثة أجزاء دراسة هامة حول”النظام الإقليمي العربي_الواقع والآفاق”بقلم السيد الهادي بن نصرالدبلوماسي والسفير السابق وهو من أبرز الخبراء التونسيين في القضايا العربية. النظام الإقليمي العربي الواقع والآفاق – تـــــــوطــــــئـــــــة. -I- النظام الإقليمي العربي/ مسارات وعرة وغير مستقرة. – II – أيّ آفاق ممكنة لنظام إقليمي عربي. I –

Opinion : Avec la diplomatie en « hibernation », la morale internationale en « déperdition »*

morale internationale

Par Ali Hachani, ancien Ambassadeur Dans une précédente contribution dans ce même espace(voir le numéro 748 en date du 03 Octobre 2018 de  la revue), le rédacteur de ces lignes avait déploré que la diplomatie ait été fortement restreinte dans son étendue et son impact et a été réduite à l’état «  d’hibernation » du fait des

مشاركة الجندي التونسي في “الحرب الكبرى” 1918-1914

الحرب الكبرى

محمّد فريد الشريف دبلوماسي تونسي وسفير سابق   ان من أبرز الأحداث التي عرفها التاريخ خلال القرن 20 قيام حربين عالميتين الأولى 1914-1918 و الثانية 1939-1945 و قد أثرت هاتان الحربان تأثيرا مريعا و مؤلما في العالم بأسره و دمرت منجزات كبيرة و ثمينة و خلّفت ضحايا بالملايين فالحرب العالمية الأولى التي سميت “بالحرب الكبرى”

ازمة الديون اليونانية مقارنة بالحالة التونسية

ازمة الديون اليونانية

دراسة بقلم طارق السعدي، سفير سابق   كثيرا ما يستشهد الخبراء والمتابعون للشأن الوطني بالتجربة اليونانيـة المريرة مع الأزمات عند حديثهم عن التحديات الكبرى التي تواجهها بلادنا منذ سنوات على مختلف الأصعدة السياسيـة والاقتصادية والاجتماعية .فهم لا يترددون في دق ناقوس الخطر والتنبيــــه بأنـــه في غياب الإصلاحات الهيكليـــة العاجلــــة والقرارات الفوريـة المناسبــة ستتحول الأوضاع في

في الدبلوماسية الثقافية

الدبلوماسية الثقافية

 إعداد: محمد جنيفان -سفير سابق       الدبلوماسية الثقافية مصطلح شاع في السنوات الأخيرة، ملتحقا بمصطلح الدبلوماسية الاقتصادية الذي سبقه في كثرة الاستعمال ليلفت النظر إلى أهمية الثقافة في المجال الدولي. ولكن لا يعني هذا أن بداية التثاقف ظاهرة حديثة، بل يمكن القول إن الثقافة، في النشأة وفي الشيوع بين الناس، كانت مصاحبة لبداية خطوات البشر

في الحُكم المحلّي : النظري والتطبيقي

الحُكم المحلّي

عبد الوهاب الجمل، والي و سفير سابقًا  خصَّصَ الدستور التونسي الجديد الصادر في 27 جانفي 2014 بابًا كاملاً من أبوابه للسلطة المحلّية، ما يعني أنَّ المُشرِّع التونسي ما بعد 14 جانفي 2011 اعتبر أنَّ هذا “الإصلاح” هو من أهمّ أركان النظام السياسي الجديد الذي تمَّ تركيزُه منذُئذٍ، وأنَّ إفرادَ “الحكم المحلّي” بباب كامل من الدستور،

Opinion : Où en est la révolution ?

révolution

Habib AYADI Professeur émérite à la Faculté des sciences juridiques, politiques et sociales de Tunis2 Un spectre hante les tunisiens ; la mort de la révolution de 2011.On l’impute à la stagnation économique, aux difficultés financières et sociales, à la montée du djihadisme… Mais l’histoire montre que les facteurs politiques et culturels, plus que les chiffres