صفقة القرن والعودة إلى المربع الأول ؟

صفقة القرن

لم تكن نتائج الإنتخابات الإسرائيلية مفاجئة في ظل هيمنة اليمين المتشدد القومي والديني في إسرائيل: الهيمنة التي من أبرز مظاهرها عودة نتانياهو لتشكيل الحكومة للمرة الخامسة. المنافس الرئيسي لحزب الليكود، حزب « أزرق أبيض » الحديث الولادة عشية الإنتخابات والذي حل في المرتبة الثانية هو بمثابة ائتلاف يميني لا يختلف مع الليكود في نظرته إلى النزاع العربي

« مقال رأي :هدية أخرى من ترامب « الجولان

الجولان

في الطريق إلى الإعلان عن « صفقة القرن » كما وعدت الإدارة الأميركية وذلك غداة الإنتخابات الإسرائيلية، إستمر الرئيس ترامب في سياسة الصدمات الحاملة لهدايا لإسرائيل : سياسة تقوم على إعادة تعريف بشكل أحادي للإطار الجغرافي والمفاهيمي للنزاع العربي الإسرائيلي. وللتذكير بدأ الرئيس الأميركي « بإخراج » القدس من دائرة المفاوضات معترفاً بالقدس الموحدة عاصمة لإسرائيل ثم أثار موضوع

في زمن الصلف والاستهتار بالقوانين الدولية تـونس خيمة للم الشمل العربي

القوانين الدولية

بقلم مصطفى الخماري تتعدد الآراء وردود الفعل حول ما يمكن نعته بمعضلة العجز العربي بينما تحتضن بلادنا القمة العربية الثلاثون. الموعد جد هام وكذلك المكان لما توفره تونس من وضع جغراسياسي يؤهلها في هذا الظرف العصيب للم شمل العايلة العربية في محاولة لحلحلة الأوضاع العربية ودق ناقوس الخطر. كل المؤاخذات عن العجز العربي جايزة وهي

صفقة القرن إلى أين ؟

صفقة القرن
lapresse.ca

صار مؤكداً أن موعد إطلاق صفقة القرن الأميركية لتسوية القضية الفلسطينية سيأتي غداة الانتخابات الإسرائيلية في مطلع الشهر القادم. جاريد كوشنر المستشار الخاص للرئيس ترامب والمسؤول عن هذا الملف أعلن عن الأسس الأربع لهذه الصفقة وهي الحرية والكرامة والأمن والازدهار الاقتصادي. جاء هذا الإعلان وهو في بداية جولة جديدة خليجية وتركية هذه المرة بغية توفير

سوريا: نهاية حرب وبداية صراعات

د. ناصيف حتي تراجعت قوة « الحروب » السورية على الأرض، ولو أنها قد تشهد تصعيدا » مقيّدا » في المكان والزمان هنا وهناك. وبدأ التغيير الاساسي الحاصل، ولو البطيء في التنفيذ في قواعد اللعبة الجديدة، التي من أبرز مظاهرها القبول من الخصوم الدوليين والإقليميين للنظام في سوريا أن العملية السياسية، عبر آلية اللجنة الدستورية سيشارك فيها النظام، وان

النظام الإقليمي العربي الواقع والآفاق (الجزء الثالث)

البلدان العربية

  سابعا: طور شلل النظام الإقليمي العربي باندلاع ثورات شعبية قوضت النظم السياسية بعدد من البلدان مشرقا ومغربا وأفضت في أخرى الى الفوضى أو الحرب  الأهلية المؤججة بتفاقم التدخل الخارجي غير المشروع (2011/2016). إنّ تعثر نظم الدولة الوطنيّة بعد الاستقلال في جلّ البلدان العربية في بناء دولة القانون والمؤسسات وارتهانها الى أسلوب حكم منغلق سياسيا

النظام الإقليمي العربي الواقع والآفاق (الجزء الثاني)

النظام الإقليمي

ثانيا: طور اجهاد محور حركة الدفع القومي بتعقّد الصراع العربي الإسرائيلي  وتراجع التوجّهات القومية العربية مقابل  صلابة الوطنيات القطرية وتصاعد تيارات الإسلام السياسي (1967/1973) . أكّد حصاد الحرب الحاصلة سنة1967 هشاشة النظام الإقليمي العربي وضعف المحور القومي القائد فيه وبيّن الكلفة الفادحة لنهج المواجهة الحربيّة غير المتكافئة مع إسرائيل ودخول هذا المحور في حالة اجهاد

النظام الإقليمي العربي الواقع والآفاق (الجزء الأول)

النظام الإقليمي العربي

يسرموقع « الدبلوماسي »ان يقدم بداية من اليوم وفي ثلاثة أجزاء دراسة هامة حول »النظام الإقليمي العربي_الواقع والآفاق »بقلم السيد الهادي بن نصرالدبلوماسي والسفير السابق وهو من أبرز الخبراء التونسيين في القضايا العربية. النظام الإقليمي العربي الواقع والآفاق – تـــــــوطــــــئـــــــة. -I- النظام الإقليمي العربي/ مسارات وعرة وغير مستقرة. – II – أيّ آفاق ممكنة لنظام إقليمي عربي. I –

آفاق عملية إعادة بسط سلطة الدولة السّورية على باقي محافظات البلاد الخارجة عن سيطرتها: الجزء الثاني

سلطة الدولة السّورية

-II- هل من أفق متاح لاستعادة سوريا لسيادتها على كامل المحافظات الشمالية المحاذية لتركيا(إدلب/الرقّة / الحسكة) ؟ ! خلاص سوريا من محنتها المزمنة تبقى مرتهنة لميزان القوى وجدليات الصراع ببعديها الكوكبي والإقليمي وعمليّة الاستشراف الواقعي والعقلاني بشأنها ينبغي أن تتوخّى سبيل الاستقراء البعيد عن التفكير بمقتضى التمنيات بل بمقتضى الممكنات. و في القضيّة السّورية المستعصية

آفاق عملية إعادة بسط سلطة الدولة السّورية على باقي محافظات البلاد الخارجة عن سيطرتها: الجزء الأول

الدولة السّورية

بحث بقلم السيد الهادي بن نصر‘سفير سابق‘نقدمه في جزأين. الجزء الأول توطئة :        توطئة :      منذ قرابة سنوات ثمان تتواصل المواجهة المريرة  بين الجيش النظامي السوري وداعميه  عسكريا وماديا وسياسيا من حلفاء الدولة  السورية (لاسيما إيران  وتنظيم حزب الله اللبناني وتنظيمات مسلحة نظيرة له من العراق منذ2011 وروسيا منذ  سبتمبر 2015)  وبين مختلف