اثر نشر وثائق استغلال المستعمر الفرنسي للموارد الطبيعية التونسية: بن سدرين تدعو إلى ضرورة تقييم الخسائر و إجراء مفاوضات للحصول على تعويض

نشر وثائق استغلال المستعمر الفرنسي للموارد الطبيعية التونسية

على اثر نشر وثائق أرشيف تشير إلى الشركات الفرنسية فيما يتعلق بالاستغلال التعسفي للموارد الطبيعية التونسية، دعت رئيسة هيئة الحقيقة والكرامة الى ضرورة تقييم الخسائر و إجراء مفاوضات مع السلطات الفرنسية للحصول على تعويض. وفي مقابلة مع موقع “الجزيرة نت” بتاريخ السبت 17 مارس 2018، أوضحت بن سدرين أن توقيع بروتوكول الاستقلال الداخلي لا يضمن

جمعية عائلات شهداء وجرحى الثورة تندد ببطء التحقيقات حول ملفات شهداء وجرحى ثورة 17 ديسمبر 2011

جمعية عائلات شهداء وجرحى الثورة

نددت جمعية عائلات شهداء وجرحى الثورة التونسية (المستقلة) ببطء التحقيقات التي أجريت حول ملفات شهداء وجرحى ثورة 17 ديسمبر 2011. وقالت لمياء فرجاني رئيسة الجمعية خلال مؤتمر صحفي عقده يوم الأربعاء في تونس إن ” التحقيق في ملف الشهداء والجرحى قد تم منعه على مستوى هيئة الحقيقة والكرامة “. وأضافت الفرجاني للأناضول” على هامش المؤتمر، إن “عمل الهيئة

انعقاد ثالث جلسات الاستماع العلنية لضحايا انتهاكات حقوق الانسان

انطلقت في حدود الساعة التاسعة من مساء الجمعة جلسة الاستماع العلنية الثالثة لضحايا انتهاكات حقوق الانسان التي تعقدها هيئة الحقيقة والكرامة، بمركّب صندوق الحيطة والتقاعد للمحامين بالمركز العمراني الشمالي بالعاصمة. وجددت رئيسة الهيئة سهام بن سدرين، في افتتاح الجلسة، التأكيد على أن اختيار الضحايا لعرض قصصهم، من ضمن آلاف الملفات، لم يخضع للمحاصصة الحزبية ولا

رؤساء الهيئات المماثلة لهيئة الحقيقة والكرامة في العالم،وممثلي سفارات دولية ضيوف أولى حلقات جلسات الاستماع العلنية

هيئة الحقيقة والكرامة في العالم

تنظم هيئة الحقيقة والكرامة اليوم 17 نوفمبر 2016 أول جلسة استماع علنية والتي ستنعقد على مرحلتين يومي 17 و18 نوفمبر 2016. حيث ستنتظم بفضاء “نادي عليسة” بالضاحية الشمالية بسيدي الظريف بالعاصمة،أول جلسات علنية لضحايا الإستبداد وذلك بتأثير إيجابي حيث صرحت رئيسة الهيئة سهام بن سدرين أن “الهدف منها إنصاف الضحية لا محاسبة الجلاد والتشفي منه”. وأوضحت

رئاسة الجمهورية تتسلم تقريرا سنويا يعرض عمل هيئة الحقيقة و الكرامة

رئاسة الجمهورية

تسلم رئيس الجمهورية، “الباجي قايد السبسي“، يوم الخميس 16 جوان 2016 بقصر قرطاج، لدى استقباله رئيسة هيئة الحقيقة والكرامة”سهام بن سدرين” التقرير السنوي للهيئة والمتعلق بسنة 2015 . وأفادت بن سدرين إثر اللقاء بأنها قدمت لرئيس الدولة، عرضا عن عمل الهيئة، مضيفة أن اللقاء كان فرصة لتأكيد أهمية إنجاح مسار العدالة الإنتقالية”، وفق بلاغ لرئاسة